English  
 
 
       
     
 

5 /10/ 2015 :  كوريا الجنوبية - شركة قطر للمواد الأولية: وقعت شركة قطر للمواد الأولية اتفاقية مع شركة "هيونداي جلوفيس"  كوريا الجنوبية للخدمات اللوجيستية، لنقل 50 مليون طن من مواد البناء الأولية على متن اكبر شركات الشحن  والناقلات القياسية على مستوى العالم ، على مدار ال5 الأعوام المقبلة، إلى قطر. وقالت شركة قطر للمواد الأولية في بيان صحفي أن مراسم التوقيع على العقد تمت في مَقَرّ شركة "هيونداي جلوفيس" كوريا الجنوبية للخدمات اللوجيستية في سول، بحضور الرئيس التنفيذي لشركة قطر للمواد الأولية المهندس عيسى الحمادي، والرئيس التنفيذي لشركة "هيونداي جلوفيس" كوريا الجنوبية لخدمات اللوجيستية ، السيد كيم كيونج بيه. 

وذكر البيان أن مدة العقد 5 أعوأم، على أن يتم نقل 10 ملايين طن كل عام، بإجمالي عدد رحلات يصل إلى 806 رحلة خلال الاعوام الخمسة، أي ما يعادل 161 رحلة في العام. وكشف بيان شركة قطر للمواد الأولية أن الكمية المتعاقد على نقلها بين الشركتين تصل إلى 50 مليون طن من المواد الأولية، وسيتم النقل من ميناء الفجيرة بالإمارات العربية، وعمان إلى مرافق شركة قطر للمواد الأولية في مسيعيد، جنوب قطر.
  
والجدير بالذكر، أن من المقرر أن تبدأ مدة العقد منذ 1 يناير 2016 المقبل، وحتى 31 ديسمبر 2020، وتنقل الباخرة في الرحلة الواحدة، 75 ألف طن متري، وتخصص الكمية بكاملها لصالح اتفاقية شركة قطر للمواد الأولية مع هيئة الأشغال العامة (أشغال)، التي تهدف إلى توفير 92 مليون طن من الحجر الجيري وأحجار الجابرو، من قبل شركة قطر للمواد الأولية، لصالح هيئة الأشغال العامة، لإنجاز برامجها ومشاريعها التنموية من خلال شركات المقاولات.

وتسهم اتفاقية بين "قطر للمواد الأولية" و "هيوانداي جلوفيس" اكبر شركات الشحن  والناقلات القياسية على مستوى العالم  في تحقيق هدف شركة قطر للمواد الأولية الاستراتيجي، بتوفير مخزون من مواد البناء لمشاريع البنية التحتية في قطر بما يدعم تحقيق رؤية قطر الوطنية 2030.

من جانبه قال المهندس عيسى الحمادي الرئيس التنفيذي لشركة قطر للمواد الأولية، أن الاتفاقية تأتي لاستكمال سلسلة نجاحات الشركة، في توفير مخزون استراتيجي من المواد الأولية في السوق القطرية، بما يسهم في تحقيق الرؤية الخاصة بتحقيق استقرار في سوق مواد البناء في قطر الامر الذي يسهم في دعم مسيرة مشاريع البنية التحتية في قطر. ولفت إلى أن شركة قطر للمواد الأولية تعد الذراع الأساسي في توريد المواد الأولية لجميع مشاريع البنية التحتية في الدولة، مشيراً إلى أن رؤية الشركة تشمل توفير أكبر قدر من الشفافية والموثوقية لتعاملاتها مع الموردين والعملاء.

وتابع المهندس عيسى الحمادي الرئيس التنفيذي لشركة قطر للمواد الأولية "تعمل شركة قطر للمواد الأولية، ضمن مخطط وضع قطر على خارطة العالم الصناعية والانشائية الكبرى، إذ أصبح للشركة دور كبير في دعم مشاريع القطاعين العام والخاص. ومن المقرر أن يتم تخزين الكميات المتعاقد على نقلها، في مرافق الشركة في مسيعيد، التي يزيد مشروع السيور الناقلة فيها، من الطاقة الاستيعابية لميناء تداول الجابرو بمدينة مسيعيد، ويعد من أضخم المشاريع في منطقة الشرق الأوسط والأول من نوعه في العالم العربي.

إلى ذلك قال السيد كيم كيونج بيه، رئيس شركة "هيونداي جلوفيس" كوريا الجنوبية للخدمات اللوجيستية، "نحن سعداء بإبرام الاتفاقية مع شركة قطر للمواد الأولية، التي تعد واحدة من أهم الشركات في مجال المواد الأولية على مستوى العالم  في ظل نمو قطاع البناء والتشييد في قطر بشكل مذهل".

ويبلغ عدد الأرصفة في ميناء مسيعيد، ٥ أرصفة كبيرة، بالإضافة إلى ٣ أرصفة صغيرة، وطورت شركة قطر للمواد الأولية استراتيجية لتقليص فترة التخزين والتداول والتفريغ، بما يساهم في تحقيق أهداف الشركة الرامية إلى تحقيق أعلى معدلات الأداء والجودة وفقاً لمواصفات دولة قطر 2014.

وسيتم تشغيل مشروع السيور الناقلة، في منطقة مسيعيد، في الربع الأول من العام ٢٠١٦ بطاقة إضافية تصل إلى ٥٠٪ من الطاقة الحالية سنوياً، وخصصت شركة قطر للمواد الأولية مساحة إضافية للتفريغ والتخزين الخاصة بالمشروع في منطقة مسيعيد و تبلغ مساحتها ١,٠٠٠,٠٠٠ متر مربع  وهو ما سوف يرفع الطاقة الإستيعابية لميناء الجابرو بسمعيد لسيتوعب حوالي 34 مليون طن سنوياً بدلاً من 22 مليون طن حالياً وسيتم تشغيل مشــروع صـوامــع الأسمنت، مـع نـهــايــة الربــع الأول من العــام 2016 من خلال ١٢ صومعة ويهدف المشروع إلى تلبية الحاجة الوطنية لتخزين مواد الأسمنت، الجبس، فلاي آش، والكلينكر.
  
والجدير بالذكر أن شركة شركة قطر للمواد الأولية ستعمل على تشغيل أرصفة رأس لفان بتاريخ 1 نوفمبر المقبل، وتبلغ الـطاقة الإستيعابية للرصيف إلى ٩ مليون طن سنويا، وكشفت الشركة عن رصيف إضافي في مرفأ لوسيل، لزيادة الطاقة الإستيعابية لتفريغ الجابرو والحجر الجيري، لتصل إلى 
3  مليون طن سنوياً. و  تــخــصـيـــص مـنـطــقــة تـــفــريـــغ وتـخـــزيــــن مؤقتة بالقـرب مـن المـرفـأ، تــبــلـغ مـسـاحتها ٢٥٠,٠٠٠ ألف متـر مـربـع لاستـقـبـال وتـخـزيـن حمولات الجابرو القادمة إلى دولة قطر.

في ذات السياق، أن قطر للمواد الأولية قد بدأت فعلياً ببيع مادتيّ الجابرو والحجر الجيري الى شركات البناء المحلية منذ 20 أغسطس الماضي، بعدما تمكنت من إبرام خمس اتفاقيات استراتيجية لتوريد ما يقارب 22 مليون طن إضافية من هذه

المواد عن طريق شركات قطرية خاصة تمتلك محاجر في الخارج.  وأن قرار فتح باب بيع   المواد الأولية محلياً عن طريق مورد مركزي وهو قطر للمواد الأولية، سيتيح للشركات القطرية المعنية بالإنشاءات، الاستفادة من أسعار تنافسية وجودة مضمونة علماً أن إتفاقيات توريد الجابرو والحجر الجيري المبرمة حديثاً، تشمل مواصفات مختلفة لهذه المواد تناسب جميع متطلبات البناء كما يجدر الإشارة الى أن قطر للمواد الأولية تنتهج نظام "الداخل (الوراد) أولاً خارج (صادر) أولاً" أي ما يدخل إلى المنشأة أولاً هو ما يتم بيعه أولاً، وذلك يساعد في عملية الجرد والحفاظ على الشفافية والجودة إضافةً الى تقليل التكلفة على العملاء. 

وتأسست شركة قطر للمواد الأولية في العام 2006؛ وتعد عصب مشاريع البنية التحتية، إذ توفر الشركة مواد البناء الأولية، لمشاريع القطاعين العام والخاص، فيما تعمد إلى تحقيق حالة استقرار في سوق أسعار مواد البناء، وتوفير مخزون استراتيجي منها،بينما تعد شركة "هيونداي جلوفيس" الأولى في العالم في مجال النقل بالبواخر، وتقديم الخدمات اللوجستية والشحن.

   
رجوع